المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأدب المهجري


CapiTaine
03-Mar-2008, 16:03
الأدب المهجري هو أدب أكثر واقعية وشمولية، ولقد كان اسم أدباء وشعراء المهجر يطلق عادة على نخبة من أهل الشام المثقفين الذين هاجروا إلى الأمريكيتين ما بين 1870 وحتى أواسط 1900، وكانوا بحكم الطبيعة الجغرافية لمواطن الهجرة ينقسمون إلى قسمين أدباء المهجر الشمالي (وهم الأدباء العرب الذين هاجروا إلى الولايات الأمريكية المتحدة وكونوا الرابطة القلمية التي تأسست عام 1920 على يد جبران خليل جبران ورفاقه). وأدباء المهجر الجنوبي (وهم من هاجر إلى مناطق أمريكا الجنوبية وأسسوا هناك ما يسمى بالعصبة الأندلسية). وهذه الأخيرة دفعت بالكتاب والشعراء إلى الكتابة والتعبير عن مشاعرهم في مواطن اغترابهم ومصدر رزقهم الجديد، دون أن يتحولوا إلى مهاجرين رسميين. وهجرة السواد الأعظم إلى الأمريكيتين الشمالية والجنوبية كانت لأسباب عديدة تجسدت في سوء الأحوال السياسية وإثارة الفتن الطائفية بين المسلمين والمسيحيين وتردي الأحوال الاقتصادية بسبب انتشار النظام الإقطاعي مما جعل أبناء الشعب يعانون الضنك والحرمان . ولا ننسى الإسلاميات التبشيرية في لبنان والتي ساعدت على توجيه أبنائه نحو الهجرة إلى أمريكة.
وكل هذا ساهم في ميلاد أدباء مارسوا الأدب شعرا ونثرا قبل رحيلهم، وتفتحت مواهبهم على الهزات الجديدة فشرعوا في الإبداع والدعوة إلى التجديد ونبذ التقليد فلقد ركزوا على الوحدة العربيية بحيث لا يمكن أبدا التقديم والتأخير بين الأفكار كما أنهم أذخلوا على الأدب الأسلوب العربي من صنوف التشبيهات وضروب الاستعارات وصور الخيال المبتكر وتنسيق عباراته وموسيقية جمله،بالإضافة إلى اعتمادهم على النزعة الإنسانية وما تحويه من قيم إنسانية كاتسامح الديني والحرية والعفة ونبد الظلم والإستبداد والتسلط كما ان العديد منهم استعانوا بمظاهر الطبيعة وجعلوا منها أنيسا لهم ومخبأ أسرارهم وزوال همهم وآلامهم. كما أن تجديداتهم شملت شتى المواضيع كما أنهم أنهم اهتموا بالفكرة والمعنى عمقا ووضوحا ونوعوا في القافية . وكل هذا انعكست آثاره على القاعدة المعرفية لشعراء المهجر, وبذلك تيسر لهم استكمال تحصيلهم المعرفي دون عوائق وزاوجوا في ثقافتهم بين التراث والجديد مما أهلهم لأن يضيفوا إلى الأدب العربي الحديث ثروة أدبية زادته غنى وطرافة وتنوعا. ومن أشهر رواد الأدب المهجري أعضاء الرابطة القلمية جبران خليل جبران. ميخائيل نعيمة . ايليا أبو ماضي. نسيب عريضة. رشيد أيوب. عبد المسيح حداد. ندرة حداد. وليم كاتسليف. وديع باموط. الياس عبد الله. وأعضاء العصبة الأندلسية: ميشيل نعمان معلوف. فوزي المعلوف. رشيد سليم خوري. شفيق المعلوف. الياس فرحات. عقل الجر. شكر الله الجر. جرجس كرم. توفيق قربان. اسكندر كرباج. نضير زيتون. مهدي سكافي ومن بين أشهر آثارهم:
شقاء الغربة: لإلياس فرحات : حيث يقول :
1ـ طوى الدهرُ من عمري ثلاثين حِجّةً طويتُ بها الأصقاعَ أسعى وأدأبُ
أمضيت ثلاثين سنة من حياتي في الحِلّ والتّرحال ، أطلب الرّزق بكلّ جدّ ٍ ومثابرة .

2ـ أغرّبُ خلفَ الرّزقِ وهوَ مُشَرِّقٌ وأُقسمُ لو شرَّقْتُ راح يغرّبُ
لكنّ لقمة العيش تعاندني ، فإذا ذهبْتُ غرباً ، ذهبت شرقاَ ولو تبعْتها إلى الشّرق لاتّجهت إلى الغرب وكأنّما حرامٌ علينا أن نلتقي .

3ـ ومركبةٍ للنقل راحَتْ يجرُّها حصانان مُحمرٌّ هزيلٌ وأشهبُ
رُبَّ عربة ٍ للنّقل ، استخدمتُها في عملي ، انطلقَت يشدُّها حصانان ، أحدهما نحيل أحمرُ اللون والآخر
عودة الشراع : للشاعر شفيق المعلوف حيث يقول:
1ـ أيُّ صَوْتٍ أدعى غداةً التنادي مِنْ نِداءِ الأكبادِ للأكبادِ
ليس هناك هتافٌ أعمقُ في النفوس من هُتاف الأهل الحقيقيين في الوطن ، والأبناء المغتربين ، وهم ينزعون إلى اللقاء بعد طول الغربة .

2ـ نشِطَ الشّوقُ للإياب ونادى باسمِ لبنانَ في الضّلوعِ مُنادِ
لقد تأججّت الأشواق واشتعل الحنين للعودة إلى الوطن ، فهتف القلب بين الضّلوع باسم لبنان الوطن الغالي .

3ـ صَدَقَتْ ذِمَّة الزّمان فعَُدْنا ننفضُ الجمرَ من خلالِ الرَّمادِ
لقد وفى الزّمان بما وعد ، فرجعنا إلى الوطن الحبيب نبرّد برؤيته حرقة الغربة بعد العذاب والمعاناة .
وفي النثر أيها الإنسان : لميخائيل نعيمة حيث يقول: أيُّها الإنسان ، أنت الإنسانيّة بكاملها ، أنت ألِفها وياؤها ، منك تتفجَّر ينابيعها ، وإليك تجري وفيك تصبّ .
أنت حاكمها ومحكومها ، وظالمها ومظلومها ، وهادمها ومهدومها . أنت صالبُها ومصلوبها ، وضعيفها وقويّها ، وظاهرها وخفيُّها . أنت جلادها ومجلودها ، ورفيعها وخسيسها ، وملاكها وإبليسها .
أيها الليل : لجبران خليل جبران : وهو بهذا يتناول أبرز مظهر من مظاهر الطّبيعة ... الليل حيث يقول
أيُّها اللّيلُ
يا ليلَ العشّاقِ والشّعراءِ والمنشدين !
يا ليلَ الأشباح والأرواح والأخيلة !
يا ليل الشَّوق والصّبابة والتّذكار
الحجر الصغير لإيليا أبو ماضي في قوله :
حجر أغبر أنا وحقير لا جمالا لا حكمة لا مضاء
فلأغادر هذا الوجود وأمضي بسلام إني كرهت البقاء
رشيد سليم خوري وما قاله وهو مغترب :
يا دهرُ قد صيَّرت حالي غبرة
بُعدٌ ووجدٌ وجوىً وعبرة"
وقال: "نأت عنك الأحبة والديار ُ
فدمعك والأسى وطن، وجارُ"
وقال: "أهمومٌ لا أزال لها أسيراً
وشر مصائب الحرِّ الإسارُ"
أما أنشطة العصبة الأندلسية والرابطة القلمية فتجلت في :

العصبة الأندلسية أنشطتهم ذات منحى القومي وهي دالة على مدى اعتزازهم بالتراث منها إقامة احتفال أدبي بمناسبة الذكرى الألفية لوفاة شاعر العربية الأكبر "المتنبي" وذلك قبل احتفال سورية بعام, كما أن مجلة العصبة، مع كونها خاصة غالبا بأدباء المهجر، إلا أنها دأبت على نشر إنتاج أدباء المشرق في الدراسة والإبداع, وخصصت حيزا لنشر روائع التراث في كل عدد.
هذه ملامح عن تجليات التراث في ثقافتهم ومدى اعتزازهم الفائق وعنايتهم المتواصلة به. أما الرابطة القلمية فنشاطاتها تجلت في عدة مجالات إحياء التراث وتحقيقه تحقيقا علميا دقيقا ورصينا في الغالب, وفي وضع المعاجم على نمط جديد, وفي تيسير قواعد اللغة بتآليف مدرسية.........
ومن هذا كله نستنتج أن الأدب المهجري ساهم حقا في ملاد أدب عربي متميز ، فتح عيوننا على مباهج الحياة،وروعة المغامرة و إغراء الحرية ،بعد أن ظل أدبنا أحقابا طويلة نائما في مغارة التاريخ مغمضا عينيه عن مستجدات الحياة مكتفيا بالاجترار من الكتب القديمة ،وكد الذهن لا في توليد المعاني البكر، بل في تنميق الكلام و الولوع بالأسجاع واللهاث وراء التورية وفي مباركة الأوضاع القائمة وهي أوضاع مزرية تميزت بالركود الاجتماعي والتأسن الثقافي والاستبداد السياسي وكانت غاية الأدب أن يصل إلى البلاط مسبحا بحمد الحاكم آناء الليل وأطراف النهار لتحقيق مآرب شخصية مضحيا بمصلحة الجماعة لحساب المصلحة الشخصية ، خرج الأدب المهجري إذا من رحم المعاناة مبشرا بعصر الخصوبة وبقيام طائر العنقاء من رماده صحيحا معافى وهو يحمل معول الهدم منقضا على سفاسف الماضي معليا صرحا جديدا من الأدب الخلاق المتميز بصدق الشعور ونزعة التجديد والغيرة على حاضر الأمة ومستقبلها متزودا من الثقافة العربية الأصيلة والغربية البناءة ، مستفيدا من أرض ترعرع فيها هي الأرض الجديدة – أمريكا الشمالية والجنوبية – حيث للفرد قيمة وللعلم المكانة الأولى .

سوزان نجم
15-Apr-2009, 22:04
[]زويدوني لو سمحتم بالمواضيع الجديدة على البريد الشخصي

سوزان نجم
15-Apr-2009, 22:11
[كل م اراد الجديد في المقالات الفلسفية بجميع انواعها فماعليه الا ان يزور بريدي الشخصي بارسال رسالة محتواها مطلبه وسيكون الرد جدو سريع انشاء الله وبقدرته عزوجل ]

karima bac 2009
15-Apr-2009, 22:15
:107::107::107::107::107::107::107::107:

مرزوق 91
15-Apr-2009, 22:24
:004::004::004::004::004::004::004::004::004::004:

saifali
15-Apr-2009, 23:31
::004::004::004::004::004:

نينا.
19-Apr-2009, 13:52
شكراااااااااااااااااااااا اااااااااااااااا

نينا.
19-Apr-2009, 13:56
شكراااا على هذا المجهود
:004::004::004::004::004::004::004::004::004::004: :004:
:004::004::004::004::004::004::004:
:004::004::004:
:004:
:930:

نينا.
19-Apr-2009, 13:59
الله يحفظك :004::004::004::004::004::1957::1945::1942::1951:: 1939:

نينا.
24-Apr-2009, 16:20
:004::004::004:
:004::004::004::004::004:
:004::004::004::004::004::004:

:930::930::930::930::930::930:

نينا.
24-Apr-2009, 16:30
راني قريب نهبل
:102::102::102::102::102::102::102::102::102:
:102::102::102::102::102::102:
:110::110::110::110: